الجمعة، 11 نوفمبر، 2011

الحرب العالمية الأولي في مصر

في مثل يوم أمس 11 /11 من 93 عام أنتهت الحرب العالمية الأولي والتي أستمرت لمدة 4 سنوات . وتسببت في 10 مليون قتيل (حوالي 7000 قتيل كل يوم ) أغلبيتهم من الجنود الشباب وحوالي 30 مليون جريح وأتلفت المحاصيل الزراعية وقضت على المواشي ودمرت مئات آلاف المنازل وآلاف المصانع إضافة إلى الأضرار التي لحقت بالسكك الحديدية وبمناجم الفحم التي غمرها هذا الطرف أو ذاك بالماء لمنع استغلالها من قبل العدو.
ولم يتعلم الإنسان وبعدها بأقل من 20 عاماً بدأت الحرب العالمية الثانية .
ولكن أخيراً تعلم الأنسان الغربي وفهم وأنتهت الحروب فيما بينهم وبدأت النهضة وبدأ التقدم وأصبح منتهي أمال أي شخص علي وجه الكرة الأرضية أن يهاجر لبلد غربي أو أن تكون دولته في مثل تقدم دول الغرب.
الغرب تخلص من الحكم الديني وإستخدامه للسيطرة علي البشر وتدميره لأي مجتمع , وتخلص من حكم العسكر ومن الحروب وتدميرها للبشر وللحيوانات والنباتات بل والجماد أيضاً , وبعد كل هذا التاريخ يتجه أغلب المصريون لتجربة الحكم الديني والدولة الدينية (بعد الإنتخابات سيحكم مصر الأسلاميين والعسكر والكنيسة كل واحد هياخد الحتة الي تخصه) .
بعد ثورة 52 حكم العسكر فإنهارت مصر لتصبح دولة فاشلة ومجتمع فاشل وبعد ثورة 2011 سيحكم العسكر والدين لتنهار أكثر وتصبح دولة متخلفة ومجتمع متخلف .

قد تقوم من جديد وتسير في طريق النجاح الغربي ولكن بعد أن يكتمل الخراب وتري الأجيال القادمة بعينها إالي ماذا يؤدي طريق حكم العسكر والدين للمجتمعات.  
بالنسبة للجيل الحالي مصر تحتضر وأمام فراش المحتضر لا أملك التفاؤل ولا الأمل
لا أملك إلا الوقوف بخشوع وإنتظار قرار السماء .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق