الأحد، 9 سبتمبر، 2012

** أمك - تدوينة للكبار فقط 18+

بصفتي قبطي ولطبيعة المسلمين والعرب (أخوة الإنسانية) فلن أتكلم عن الديانة الإسلامية، ولكني أتكلم عن المصريين وفكرهم
في هذا الفيديو قال الشيخ عبدالله بدر أنه يوجد حديث في صحيح البخاري مذكور به أن أبو بكر الصديق قال لفظة سب هي (بظر أمك)
هل هذا حديث صحيح ؟ قوي أو ضعيف؟ هذا شيء يخص المسلمين وإيمانهم ولن يغير من معني ما أناقشه حتي ولو ثبت كذب هذا الشيخ أو تحويره للكلام.
من المعروف إجتماعياً في مصر أن لفظ (** أمك) هو سب وشتيمه جنسيه وقبيحه . وهي في رأي الشيخ عبدالله قد تكون مبررة عند الضرورة
فلو حدث أن أحس الشيخ أو غيره أنه من الضروره أن يوجه هذا السب لي . وهو بذلك يكون أرتكب مخالفة حسب العرف والتقاليد المصرية , ولم يرتكب أي خطأ حسب تفسيره الإسلامي ولو حكم القاضي حسب تفسيره للقانون (الذي قد يكون مرجعيته أسلامية في المستقبل القريب) أن الشيخ عبدالله لم يخطيء مثلما لم يخطيء أبو بكر الصديق وتعارض التفسير الإسلامي والقانوني  مع العرف الإجتماعي والضمير الإنساني فماذا سيكون رأيك كمسلم ؟
وإذا واجه القبطي نفس الإختيار , تفسير التعاليم الكتابية ورجال الكهنوت يقولون كلام يتعارض مع العرف الإجتماعي والضمير الإنساني فماذا سيكون رأيك كمسيحي ؟
من معرفتي وعشرتي بالشعب المصري (مسلميه ومسيحيه) أن الأغلبيه هتاخد موقفها ورأيها من خلال التعاليم الدينية والشعور والضمير الديني
ودي مصيبة مصر حالياً
إذا تعارضت النصوص (المقدسة) وتعاليم رجال الدين وحتي العرف الإجتماعي مع الضمير الإنساني , فيجب أن يفهم الإنسان أن الإله الخالق قد أرسل رسل ومعلمين وكتب لكي تساعده علي فهم شيء غير محدود وهو روح الله بداخلنا (ضميرنا)
أم الدنيا حولت أولادها لمتدينين وبطلت تربي بني أدمين
لم تعد أمي ولم أعد أبنها

هناك تعليق واحد:

  1. المتحدثين الرسميين باسم الالهه في مصر (سواء ان كانوا من عندنا او من عند المسلمين) وصولوا لدرجه من زناخه الدماغ والغباوة والنرجسيه لدرجه انهم لما بيغلطوا بيقولوا عليه غلط مقدس وارتكبه قبل كدة الاباء المؤسسين للديانه ... لو العالم ديه فضلت كدة هاتقوم في مصر حرب اهليه يعلن بعدها الالحاد الدين الرسمي للدولة

    ردحذف